الرئيسية / تنظيف المنزل / كيف تجعلي من منزلكِ مكان صحي للعيش؟

كيف تجعلي من منزلكِ مكان صحي للعيش؟

كيف تجعلي من منزلكِ مكان صحي للعيش؟

نظافة المنزل واحد من الأمور التي لا يجب أن تترك للصدفة على الإطلاق. إن البيئة التي تعيشي فيها لها تأثير كبير عليكِ وعلى صحة أسرتكِ، وأكثر مكان نتواجد فيه ونقوم فيه بمختلف الأنشطة من تناول الطعام والنوم وقضاء وقت الراحة والاسترخاء واللعب مع الأطفال، فهو المنزل وغرف النوم والمطبخ والحمام. إذا لم تنتبهي فقد تصابِ أنتِ أو أي من أفراد أسرتك بالكثير من الأمراض بسبب انتشار الجراثيم أو القاذورات والحشرات في المنزل. خاصة الحشرات، لأن تواجدها في أي مكان خطر جدًا على صحتك وصحة أسرتكِ، فهي قد تنقل الكثير من القاذورات والأوساخ من أي مكان غير نظيف إلى منزلك، لذا فإن عليكِ الانتباه بشدة لتواجد تلك الحشرات في منزلك. كيف تجعلي من منزلك مكان نظيف إذا ؟.. إليك تلك الخطوات التي تضمن لك نظافة المنزل، بكي يكون مكان آمن وصحي لكِ ولأسرتكِ؟

1تخلصي من القمامة بشكل دوري

سواء كنتِ تقومين بتجميع القمامةفي مكان منعزل في المنزل أو كنتِ تستخدمين صناديق القمامة موزعة على الغرف في المنزل، فإن التخلص من تلك الصناديق لابد أن يكون سريعًا وبشكل دوري. لا تنتظري حتى تمتلئ تلك الصناديق، عليكِ بالتخلص منها بسرعة قدر الإمكان وتنظيفها قبل وضعها مرة أخرى في أماكنها لتستقبل القمامة. ذلك أن تلك الصناديق تعتبر بيئة خصبة لتراكم الجراثيم وتعتبر عامل جذب كبير للحشرات الطائرة والزاحفة أيضًا، مثل الصراصير والذباب والبعوض. من الأفضل دائمًا وضع تلك الصناديق بعيدًا عن بعضها، لأن تواجدها بجوار بعضها البعض سيكون جراثيم في الهواء وستكون رائحتها سيئة للغاية، وذلك لن يحدث إذا قمتِ بفصلها الواحدة عن الأخرى.

2احرصي على نظافة دورة المياه

إن الحمامات وخاصة الأحواض ودورات المياه تكون بيئة خصبة لتراكم القاذورات ونمو الجراثيم، وللحفاظ على نظافة المنزل ينبغي أول شيء أن تهتمي بالحمام لأنه إذا كان غير نظيف قد يؤثر على باقي غرف المنزل. نظفي الأحواض ودورات المياه باستخدام المطهرات باستمرار، واستخدمي البخاخات لتنظيف المرايا واستخدمي البخاخات لتنظيف المرايا والأسطح الزجاجية لكي تضمني بقاءها نظيفة وخالية من الأتربة، التي تتراكم بشكل دوري دائمًا بفعل مكونات الهواء من بكتيريا وأتربة. أيضًا أحرضي على نظافة الأدوات المستخدمة في الحمام وقومي بتغييرها باستمرار، مثل الفوط وفرش الأرضيات واللوفة وفرشات الأسنان وغيرها، لأنها أقرب شيء إلى جسدك وأجساد أفراد أسرتكِ.

3نظافة المطبخ

إن نظافة المنزل تعتمد بنسبة كبيرة على نظافة المطبخ، لأنه قد يكون مصدر كثير من التلوث والفطريات والحشرات التي تنتشر في المنزل كله لتفسد نظافته. لا تدعي الأكواب والأطباق المتسخة تتراكم في أحواض المطبخ، لأنها عامل جذب كبير لمختلف أنواع الحشرات، والتي إذا عرفت طريق مطبخك وانجذب إليه بفعل الروائح الكريهة الناتجة من تراكم بقايا الأطعمة والمشروبات على الصحون المتسخة، فإنه سيكون من الصعب أن تتخلصي منها. احذري أيضًا من تقطيع الأطعمة على الأسطح المكشوفة في المطبخ، لأن هذا سيسبب تعلق بعض المواد من تلك الأطعمة بهذه الأسطح وتراكمها لتكون في النهاية بيئة خصبة لنمو الجراثيم واجتذاب الحشرات.

4نظافة غرف النوم

إن هناك الكثير من الحشرات والكائنات الدقيقة جدًا التي تعيش في أماكن نومنا، مثل حشرة بق الفراش وغيرها. لكي تتخلصي من تأثير تلك الحشرات عليكِ وعلى أسرتكِ، فإنه من الأفضل أن تعرضي غرفة النوم دائمًا للشمس، فهذه هي طريقة قتل التخلص من بعض أنواع الحشرات. كذلك قومي بتغيير الملاءات وأكياس الوسائد باستمرار، لأن تركها لفترة طويلة يعرضك إلى تكاثر لك الحشرات والكائنات الدقيقة وإصابتكِ بالأمراض الجلدية.

طرق عمل فواحة البخور في البيت

الفواحات من أهم مصادر العطور في المنزل و أغلب المنازل لا تخلو منها، و مكوناتها بسيطة يمكن لكثير صنعها بنفسه، فهي تتكون من الورد العطري و الخشب العطري أو اللحاء، و تتكون أيضا من بعض الأعشاب والتوابل بالإضافة إلى بعض المثبتات الكيميائية التي تضاف عليها، مثل سيقان السوسن و بعض قشور الفواكه الحمضية مثل البرتقال، و أهم شيء في المكونات الزيوت العطرية و يجب أثناء اختيار المكونات أن يتم الاختيار بعناية و إبداع، و الاهتمام بشكل الوعاء التي توضع به المكونات، مع وجود فتحات تخرج منها الرائحة و يجب أيضا أن تكون مزودة بحمالات.

الطريقة الجافة لعمل الفواحة
هذه الطريقة من أكثر الطرق انتشارا و أسرعها و يتم تجفيف مكوناتها قبل الاستخدام حتى لا تكون رطبة، و يتم جمع المواد النباتية بعد أن يجف الندى من عليها، و لكن قبل سطوع الشمس بمدة لأن الشمس تتسبب في تطاير الزيوت العطرية من عليها، و إذا وجدت أي مواد تالفة في المكونات فيتم التخلص منها، و البتلات تكون جاهزة للاستخدام عندما تكون هشة الملمس، فيتم نثرها و تقلب بانتظام حتى يمر الهواء بداخلها و تجف جيدا، بعد ذلك يتم وضع المثبت الكيمائي و التوابل و الأعشاب في وعاء صغير، و قاعدة عامة أن النسب تكون بمقدار أربعة أكواب من النباتات الجافة، و ملعقتان كبيرتان من التوابل و شريط من قشور الفواكه الحمضية.

يتم إضافة بعض القطرات من الزيت العطري و كلما كان الزيت العطري أكثر كلما كانت الرائحة أقوى، يقلب الزيت العطري على التوابل جيدا بواسطة أطراف الأصابع، باقي المكونات الجافة و التي تكون عبارة عن النباتات الجافة، يتم وضعها في وعاء كبير و تخلط عليها المثبت و التوابل، و توضع في مكان مظلم لمدة طويلة تصل إلى ثماني أسابيع و تنبعث منها الرائحة.

الطريقة الرطبة لعمل الفواحة
هذه الطريقة تحتاج إلى مجهود أكبر بعض الشيء لكن النتيجة تكون جذابة أكثر، و هذه الطريقة تتم معالجة الورد والبتلات و تعطي رائحة قوية و جذابة، و يتم استخدام فيها ورد عطري و أوراق و بعض البتلات التي تكون جافة بعض الشيء، توضع طبقة من الورد و الأوراق المجففة في قاعدة برطمان زجاجي أو أي وعاء مناسب، و توضع عليها طبقة من الملح الخشن بحيث تكون ثلث طبقة الورد، وتوضع على طبقة الملح طبقة خفيفة من السكر البني مع إضافة بعض من قطرات عصير العنب على السكر، و يتم تكرار هذه الخطوات بنفس النمط طبقة من الورد و عليها طبقة من الملح ثم السكر، إلى أن يمتلئ البرطمان بالمكونات و يغلق جيدا و يوضع في مكان بارد لمدة شهرين إلى أن تتم المعالجة.

بعد مرور الشهرين تكون المكونات أصبحت قطعة واحدة تمت معالجتها بالسكر و الملح و عصير العنب، بعد ذلك توضع في وعاء و يتم تفتيتها و تضاف إليها التوابل و الأعشاب و المثبتات الكيمائية، و هذه الطريقة تستخدم فيها الزيوت العطرية العالية في التكليف و يتم إضافة قطرات قليلة عليها، و بعد ذلك توضع المكونات في وعاء و تترك في مكان بارد لمدة شعر لتتم المعالجة مرة أخرى، يمكن بعد المعالجة أن توضع المكونات في فواحة مفتوحة و تنتشر الرائحة في المكان، أو يمكن أن توضع في وعاء مغلق و تفتح عند الرغبة لتنتشر الرائحة في أنحاء الغرفة.

تجديد الفواحة القديمة
مع مرور الوقت تفقد الفواحات رائحتها فلا تكون قوية مثل البداية، في الغالب يتم التخلص منها و لكن يمكن تجربتها أولا و تجديدها، فيتم و ضع الفواحة في وعاء خلط مع إضافة ثلاثة قطرات من الزيت العطري، يتم التأكد من قوة رائحتها عن طريق شمها و إضافة المزيد من الزيت العطري إذا كانت الرائحة ليست قوية.

طريقة عمل فواحة الورد
يتم إحضار ثمانية أكواب من الورد المجفف و غالبا يكون من الورد الأحمر، مع ثلاثة أكواب من نبتة اللقلقي الجافة و نصف كوب من سيقان السوسن و تكون على شكل بودرة، مع إضافة ثلاث قطرات من زيت الورد و قطرتان من زيت اللقلقي، و توضع المكونات الجافة في وعاء وتقلب جيدا و تضاف عليها الزيوت العطرية بالتدريج و أيضا تقلب جيدا، و توضع في وعاء محكم و مكان مغلق و تترك لمدة أسابيع لحين المعالجة و من ثم تستخدم بالطريقة المعروف

عن Afaf

شاهد أيضاً

كيف تتخلص من آثار الدخان وتُزيله عن الأثاث ؟!

كيف تتخلص من آثار الدخان وتُزيله عن الأثاث ؟! آثار الدخان الناتج عن استخدام الزيوت ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *